منتديات السويسرى



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في زمن الاغتراب يا سيدتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاميره سلمي
.
.


المساهمات : 189
التسجيل : 19/09/2010
انثى

مُساهمةموضوع: في زمن الاغتراب يا سيدتي   14/1/2012, 4:44 am




في زمن الاغتـرااب ياسيــدتــــي


0
0



علــي أن ألتحف دفيء الشمس وأغمض عينـي
علـى مساحـةٍ مـن حـب تورق على جنباتهـا
ورود حنين هي الأنقى والأجمـــل





ماحيلتِ ياسيدتي وانا أشعر بمسـاحـةٍ كبيـــرة
مـن الإختنــاق بحجـــم الألم والاحتـــرااق
فهل سيجـدي الرحيـل لجنونـــكِ




آآآآآآه...ياسيــــدتــــي


كم أشعر بالاختناق داخلـــي وكم اشعر بالحزن يتربص بـي
من كل الجهات وكلما حاولـت الصعود بقلبي مـراراً علــى
أجنحة الروح اجدها تتوغل بـي عميقاً في عمق الالم والحــزن
فتمارس فيني هواية الغرق والموت بهدوء ولكن ماحيلتِ وأنفـاسـي
اصبحت تأبى الصمـود وسـط كـــل ذلــك الضجيـــج





ربمااااا....سيــدتـــــي



فات الزمان ولم يتبقَ بـي ســوى فتــات رغبــة تشتهي البقــاء
ومازلت أختنق فكل شـيءٍ بــدا مختلفاً حزيناً حينما سقـط الحلـم
صــريعــاً أمــام عينــي وانهارت من حزني جدران غرفتي
وكأنني دخلت فـي سباتٍ عميـق في هذه اللحظة غيب عني حواسـي
وطمس ملامح الحروف على أوراقي فكيف لي أن أنسى حلماً رافق
أمسياتي وداعب سطور أمنياتي وتمايل بعذوبةً ليحتضن احساساً
سكن مدن خيالاتـي

هنااا...ياسيـــدة حلمــــي
كانت بيننــا لحظــات الحلـــم
وحـــروف الألـم نزفناها معــاً




هنــا أتســاءل ياسيـــدتـــي

أي شمس ستشرق في حضرة الغيـاب وأي قمرٍ سيسكن
سماءاً تغشاها الضباب هاهــو الوقـت يمضي سريعـــاً
يجري يهرول بعيداً عن أشلاء الحـرف يـرســم عـلامـةً على
وجه الزوال وأنا لازلت هنــاك أترقبكِ بصمــت






سيــدتــي كم هي قاسية هذه القيـــود حينما تمنعني
من ممارسة عبثيتي وتحبس عني جنون الحب وتغلق بوابات الشمس في
وجهـي كم هي مظلمة لحظااات الانكسار حينما تخـدش أبجديات اللحظة
وترسم على الملامح ألف علامة قهر فأنظر في الأشياء حولي فلا اجد الا
زوايـا مهجورة وحلم متهالك وذكرى تئن وقلب ينـزف إلـى متـى سيستمــر
هــذا الحــــزن إلى متى ستضل الأماني والاحـلام محـلقــة فــي سمــاءٍ
لاتـسـكـنهــا الشمــس ولا ينــام فــي أحضـانهــا القمـــر الا متى وانــا
أتـوسـد كتـف الحنيـــن وأحمل بين كفي شوقاً لعناق النـور من جديـد




سيــــدتــي



لازال قلبــي هنــاك علــى تلــك الأرصفة المهجورة
يخفق ويخفق ويخفـق يتحين قمراً يضيء حجراته المهجــورة ويصــوره
لحظــةً مجنــونـــة فليتني أملـــك قلبـاً لا يمـل الانتظـار يرسم على أرصفة
الدروب علامات انتصار تمحي كل ما كان فهناك كل شيءٍ حولــي
الان يـزفــر بالتعــب ينـادي للمـوت يخفـق بهذيانٍ صاخب بضجيجٍ صـامـت
بحرقةٍ مقيتة تقتل كل الأشيـاء الجميلة حولي







هكـذا سيــدتــي رحلـتِ مـن دونــي ورحلتِ عني
ولم تجعليني اعاتـب غيابـــكِ تركتينــى وحيــداً عنـد حـافـة القهــر
اتســول الســـؤال عـــن عينيـــكِ وأتســـأل...لمـــا رحلـتِ مـن الــذى
اعطــاكِ حـــق المغــادره من قلبـــي لما لـم تنتظري دفئي وســاعاتـى
القـادمـه الان لم يعد لى اسـم ولا عنــوان اطل مــن الغياب على الغياب
فررتِ انتِ بجرحى تقلبيــه على مهـل تنظــري اليــه بتشفى جعلتينـى
اركـض بالاتجـاه الاخــر اسلمت قدمــاي لشــوك الطـريـق وعـمـرى
للمتاهــات لماذا تصرين علـى نسيـانـي وانـتِ لازلـتِ تتربعيــن هنا
بين اضلعي يجلدنى الحنين اليـكِ وتلك اللهفه الشرســه كيف لكِ ان
تتركيهـــا تمـوت على حد الخيبــه وتعلنـي انهزامهــا اصبحــت تلـــك
اللهفـــه مخنـوقـــه بتعـــب رحيلـــكِ المبهــــم عنـــي






مــر زمـن مـن المغيــب...وانتِ لستِ هنــا تجرعت فيــه
الحــزن واليــوم يـاقـــدرى مـــاذا هنـاك بعد الهجــر مـــاذا هنـــاك وانـا مازلـت
هنـاك على تلك الربـــوه انتظــر ان اهبـط الــى الـدفء بعـد ان شلحنى الصقيــع






مازلت أنتظر هناك أيضـاً أترقـب إشراقـة فصــلٍ
جديـد أحمل بين يدي سلةً تطل منها وريقات أمل تتناثـر على أطرافها
قطرات من حلم منتظر وتنسدل مـن بيـن ثناياها خيوط من نـور كل شيءٍ
حولي يتمتم بحرقــة يشتعـل بصقيـع الـذكريـات يتجمد فوق أطلال الماضي
ويـذرف دمعـة علـى حاضـرٍ يسـرق مــن بيــن الـوجـد حضوره خذيني بين
يديــكِ داعبي خصــلات شعري اهمسي لي كـم تحبينــي كـم تشتاقيــن إلــي
كم تفتقديني كم تتمنين وجودي وحضوري كم تتوقين لعنـاق تلــك النظــرة
المتـأجـجـة وســط مقـلـتـــي





ومــازلــت أصـرخ...أنـادي...أستجـــدي ألوح للغيوم
احمليني إليهـا فكم وكم وكـم اشتقـت لنظراتهـا المحلقــة فــي سمــاء عينيـهــا
ومازلت أبحث عنكِ داخلي أجوب كـل الطرقــات أناظر الأرصفة حولي أغوص
في أعماقي أكثر وأكثر أجلس هناك أتوسد أمنيةً قديمة تأخذني إلى حيث للقلب
عنوان أطرق أبوابه وأنتظر لحظةً تتفتح معها كل الدروب







ومازالت اتسأل بدهشه عن عمر التمنى الذى سكبتيــه ذات ود بعمري ايعقل اننا
نسيــر خلـف الجاذبيــه ونرى الاشياء غير الذى عهدناه نراهـا وقد انتكســت
راساً على عقب او حلق بها الفضاء وان الان لاشـــئ يستحق كم تمنيت ان تقتلي
رتابة تعبي وتمزقي ايام حزني كان اشتياقي لكِ باتساع عينيكِ تبتسمين فى
زمن الراحـه وانا وحروفي وحزنى بحاجه لكِ فكم افتقدتكِ حد الالــم كم اتنتظرت
منكِ ان تسمعي صوت ارتطامى على القهـر وان الظمأ قد غلف عمري واني اعيـش
ارق المعانــاه ايستهويكِ هذا وكل ايامى بعدكِ تعب ينسكب فى اضلعـي





يااااه....ذلك الصمت يخنق سطوري يذيب الحــروف يلقي بالكلمات
في جبٍ عميق لا أمل معه للوصـــول تتدلى خيوط الشمس من حضن المغيب
أحاول الإمساك بها ولكنها سرعان ماترحل تاركةً خلفها حلماً بعناقها من جديد
كل شئ بدربي يشير الى زمنكِ تفاصيل تسكن اجزائــي مللت الوقوف بوجه الانتظــار
ومــدن الصمـــت وانتِ لازلتِ هنــاك ترسميـن الحلـم المستحيـــل فيباغتنى الخوف
ان يكون موتى بيـن تعبـي والسفــر اصبحــت اخــاف هبــوب ريــاح الاغتــراب
فكم من الايام غادرتني وانتِ لازلــتِ تحلميـن وحـدكِ بالبعــد وهـاهــو الـوقــت
يتنفـس اخر اوقاتــه فقد فـاض مـن احلامنــا المسكـونــه بالهـذيــان

0
0
هنــا لـم يعــد للبـوح حـديـث ولم اعد قـادراً علـى الـوقـوف امـام الصبـر
فالصمت لا يكـذب ولا يتجمل...وهناك بالبعيــد وراء الايام كـان فــرح
يسـرقنـى من حزنـي كلمـا زادت لحظـة الهذيــان اخبرينــي الان كيف
لي ان اتخلـى عـن ذاكـرتـى وانا لازلت ارى وجـوهاً معلقـه بكل اتجـاه
وملامــح لا تخصنـي لتبقـى عينيــكِ كـل العيـون العــابـره امامي ولـن
يبللني الخــوف وهــذا الامـان بعينيــكِ
0

0
يااااااااااه...ذلــك حلـــم نــام على دفء كفــي
آآآآآآه....ما اقســاه اصبح للحلم اطــراف بـــارده غلفها السهر على
وسائد السهد وتخاريف الليل الطويــل وعينيهــا ومـلامـح تعبـي وهلوسة
عشق مجنــون هناك على حافة مرفأ الذكريات كل يوم اقف انتظـرهـا
تلوح لي من بعيد ولا تأتى..لا تتذكـر...يغلفها النسيـان تغيب فى مدن اخرى
وتتبعثر الاوراق وتضيع الحـروف ويبقى الشوق ينفخ فى ايام عمري وفي
اخـر النسيــان تسكن هـي...وانا الذي من اجلهـا طـويـت المسافـات وارهقت الطريق




هنـا يبلـل النعـاس اهـدابـي ووسائد حلمى تعبــه
وزوايـــا المكــان خلــت مــن انفـاســـكِ فااحمــل تعبــي بعيـــدا عـــن
عينيــــكِ واســافـــر مـــع بقــايـــا احـــــلام بيـن الاف الحروف العطشى
فااشعل النـور بعتمتهــا فيـامـن اشعلـتِ بـوح حروفــي بعـدكِ تتنــاول
حروفى الحرمان يموت الصبر بكفى ويجـف عمــري وانتِ هناك على ذلك
الشاطــئ تخاطبيــن الخيــال ايعقل بأن كل الامــانـي تمـوت وان الشموع
اصبحـت باهته لا لون فيها والنور مختنق فى الغياب كل شئ يمـوت
لم يعد للعيد بهجه ولم يعد للفرح لون كل شـئ باهـــت لتبقــى ملامحــكِ
وتفاصيـل العمـر قربكِ لا تبهـت ولا تطولهــا يــد النسيــــان ابـــداً

فهل عرفتِ الان ان عمــري لـم يكـن اثنــان لم اعد قـادراً
علـى السيـر فــى متـاهـــات ورسـم خـرائــط الــوهـــم للعــــوده وذلــك الســـراب
ســرق منــي الخطــوه كفاك اغتـراب يـاعمـري فقد مللـت الـوعــود




اخيــرا كل شيءٍ هنا يبدأ بقراءة وينتهي بصمــت
ألتمس من الذكرى لحظاتٍ تجمعني بكتـــاب قديــم كنت أدون بين دفتيه
خربشاتي قصة حـب تـلاشــت قبل أن تتبعثر على السطور وسؤال حائر
يتجــه بكـل فيضه إليها وإليها وحدها لا شيء يستحــق الرحيــل لاشيء
يستحق الألم فما زال هنــاك خفـق جميــل ينبــض مـــن أعمـــاق العــــــدم


ممــــــــا راق لـــــــــــي







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلوعة المسافر
.
.


المساهمات : 978
التسجيل : 04/08/2010
انثى

مُساهمةموضوع: رد: في زمن الاغتراب يا سيدتي   14/1/2012, 7:55 am

كلمـاتك اروع من الخيــ/ــال

وأجمل من ضياء القمــر

فلهـاذا أوقفت ساحـات أفكـاري

لكن أحتـار قلبي فيما يكتب لكِ

فكتبت احترامي وتقديري لكِ و لجمال كلمــ/ـاتكِ

كلمات اجبرتني علي مشاركتك لاحساسي بصدقها

وايمانا مني بقلم يختار اجود المفردات

ماذا أقول لكـي يا سيدتي الحرف ومنبع المعاني

وبستان الكلام ..المعطره

لكيـ مني كل التقدير على جمالية طرحكـ






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mouradfawzy.yoo7.com/
محمد صوالحه f
.
.


المساهمات : 600
التسجيل : 05/10/2010
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: في زمن الاغتراب يا سيدتي   21/1/2012, 10:31 am





حَباتُ مَطرٍ
تساقَطت
وتشَاطرت ببطىءٍ عَلىَ وَجهي

لِتَخرجُ مِنها
رِسَالةٍ
يَتلوهَا الرَعدُ بالسَماءِ عَلى سَمعِي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
elswesry
.
.


المساهمات : 810
التسجيل : 21/10/2009
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: في زمن الاغتراب يا سيدتي   21/1/2012, 12:44 pm

سلمت يداكم

موضوع اكثر من رائع

وكلمات مميزة

دائما مواضيعك مميزة

ومن تفوق ال تالق











إن مرت الايام ولم تروني فهذه مشاركاتي فـتذكروني

وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي







مــن لايعــرف شخصيتي لا يحــق لـه الحڪــم على تصرفــاتـي ....ومــن لايستطيــع أن يقدرنـي !!.. لا يتــوقـع منــي أي تقدير










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elswesry22.yoo7.com
عاشق الرحيل
عضو مجتهد
عضو مجتهد


المساهمات : 165
التسجيل : 28/01/2012
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: في زمن الاغتراب يا سيدتي   15/7/2012, 8:47 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في زمن الاغتراب يا سيدتي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات السويسرى :: §¤~¤§(• المنتدى الادبى •)§¤~¤§ :: قسم النثر والشعر والخواطر-
انتقل الى: